أخبار عاجلة
جذاذات الفرنسية القسم الأول

جذاذات الفرنسية القسم الأول

جذاذات الفرنسية القسم الأول
جميع جذاذات الفرنسية القسم الأول

في إحدى الغابات الكثيفة الأشجار،الكثيرة الأشجار والنباتات كان هنالك ذئب يعوي من شدة الجوع بسبب المجهود المبدول في إعداد جذاذات الفرنسية القسم الأول! ويتجول لوحده بين الأشجار الباسقة يبحث عما يتناوله من فرائس ويقتات به من طرائد !

وبينما كان هذا الأخير يدور هنا وهنالك في الغابة لتحقيق أهدافه المتوخاة، سمع زئير لبؤة شرسة تبحث بدورها عن وجبة دسمة! لكونها لم تتذوق طعم اللحم منذ مدة ليست بالهينة.

جذاذات الفرنسية القسم الأول

فوجئ الذئب الأكثر دهاء بهذا المصاب الجلل، وارتجفت أوداجه كثيرا من شدة الخوف، وارتفعت دقات قلبه توجسا وخيفة، لأنه يعرف تمام المعرفة من تكون اللبؤة. إنها حرم ملك الغابة. لهذا عليه أن يحسب ألف حساب لهذا اللقاء المرتقب.

اتجه صاحبنا نحو اللبؤة المكشرة عن أنيابها تكشيرا، فحياها ثم استرسل بعد ذلك قائلا: نورت المكان يا سيدتي الغالية، أهلا وسهلا ومرحبا بك أيتها الملكة الجميلة القوية. وانهد عليها بوابل من الأسئلة:  كيف يمكنك أن أخدمك؟ كيف بإمكاني تقديم المساعدة يا ملكة الحيوانات. إن خدمتك لشرف عظيم لي.

ردت عليه اللبؤة من خلال نبرة حادة امتزجت بها القوة والسلطة: لم أتذوق اللحم الطري منذ يومين على الأقل، و أبحث عما يسد رمقي. رد الذئب بعد أن أحاط المكان بنظرة شاملة مغبة أي هجوم كاسح من قبل اللبؤة أو ربما من أحد أشبالها المتوارين في البراري الشاسعة،

ومتوجسا من نظرات اللبؤة التي لا تعرف طريقا للشفقة ولا للرحمة: إنني على علم تام بخبايا هذه البراري الشاسعة، رافقيني فأنا خبير بالأماكن التي يمكن أن نجد فيه ما يشبعنا معا ويشفي غليلنا.

جذاذات اللغة الفرنسية المستوى 1

تبعته اللبؤة في تؤدة بخطوات رزينة ثابتة، بينما كان يرمقها الذئب بنظرات خاطفة وحذرة لأنه كان متأكدا بنسبة مائة بالمائة بأن أي خطأ في هذه الخطة سيجعله يسقط متهالكا بين شراك اللبؤة الصعبة المراس.

كل هذا قد يجعله لقمة سائغة بين مخالب اللبؤة الشرسة. بعد مدة وجيزة من البحث بين البراري، التقيا حمارا وحشيا مكتنزا يرعى على العشب الأخضر.

سر الذئب معتقدا أنه ولج حلقة الخلاص، واستهل هذا اللقاء بطرح جملة من الأسئلة التي أدرك من خلالها الحمار الوحشي خبث الذئب ودهائه وفطنته، وتأكد أن كل هذه الأسئلة هي فقط طعم وراءه أشياء أخرى، هذه الأسئلة الغير البريئة التي تحمل بين طياتها تساؤلات جمة لأنه يعرف الذئب حق المعرفة، بل ويدرك نواياه تماما.

شرع الذئب في طرح أسئلته بمكر شديد فقال: من أنت؟ وما الذي جاء بك إلى هنا؟ ومن أي ناحية قدمت ؟ وأين ستكون وجهتك القادمة؟ بكم تقدر المسافة التي تفصل بين هذه البراري والمكان الذي تتواجد به عشيرتك؟

ما هو سنك بالضبط؟ كم تقطع من كيلومتر في الساعة حين تعدو؟ هل لك أصدقاء كثر؟ من هم أصدقاؤك في هذه البراري؟

هذه الأسئلة المتشعبة والمتنوعة في حضرة اللبؤة جعلت الحمار الوحشي يتعجب، فرد عليه متهكما وقال: أنا يا سيدي الذئب ليس باستطاعتي أن أجيب عن كل أسئلتك الكثيرة لأن ذاكرتي جد ضعيفة، وقيل لي أنني في طريقي إلى الإصابة بمرض ناذر يدعى الزهايمر.

لكن أبي قبل مغادرتي للإسطبل كتب كل الإجابات لتساؤلاتك وتساؤلات أخرى غيرها على حافري الخلفي. فإن كنت حقا تريد معرفة الإجابات الكافية الشافية لأسئلتك الكثيرة والمتعددة، تقدم بخطى ثابتة واقرأ ما كتب، آنذاك، بإمكانك أن تعرف عني وعن عشيرتي كل شيء.

مكر الذئب

لم تنطلي هذه الخدعة على الذئب لأنه مصدر المكائد والخبث والحيلة والتمويه والمخاتلة والمراوغة، فكر مليا في الأمر لإيجاد مخرج من هذا المأزق ثم قال مبتسما ابتسامة إن دلت على شيء فإنما تدل على التضليل وحنكته في التعامل مع مواقف كهذه:أنا لم أذهب يوما إلى المدرسة أيها الحمار السمين.

أنا لا أعرف كيف اقرأ ما دون على حافريك الكبيرين.في هذه اللحظة بالذات، زأرت اللبؤة متفاخرة مختالة، يا لك من ذئب معتوه أمي جاهل، أنا سأقرأ ما دون على حافري هذا الحمار الوحشي.

دنت اللبؤة من الحمار المخطط المكتنز في تؤدة! وبخطوات ثابتة محاولة قراءة ما كتب على حافريه الصبين، وفي تلك اللحظة بالضبط رفع هذا الأخير حافريه! وبكل ما أوتي من قوة وسرعة وهوى بهما على أم رأس اللبؤة المغرورة! والمتكبرة حتى أرداها على الأرض فاقدة وعيها معلقة بين أمل الحياة ورحلة الموت. أما الذئب المسكين فنفذ بجلده وفر هاربا معلنا بذلك إطلاق ساقيه للريح.

مرحلة الخلاص

إن حنكة الذئب خلصته من شر كان قريب الحدوث لولا براعته ومكره، وهذا طبعا ليس غريبا عن الذئاب، فمنذ قديم الزمن، عرفت بفطنتها وحيلتها التي تستخدمها أحيانا في النجاة مما هو أضرى منها! وفي أحايين كثيرة تعتمدها أيضا في الإطاحة بفرائسها. انتصر منطق استعمال العقل على منطق استغلال القوة!

وهذه القصة لا يمكن أن تمر قراءتها مرور الكرام، فالحكمة منها يمكن أن تكون كالتالي: في حياتك اليومية أيها الإنسان ، فكر بعقلك، تأمل ما حولك دائما، حاول استعمال الفطنة عوض اعتماد منطق القوة والجبروت، فذئب بائس متهالك، انتصر بإعمال فكره ودهائه على لبؤة ضارية خطيرة.

  1. ما الدافع الذي جعل الذئب يرافق اللبؤة إلى الغابة من خلال القصة؟
  2. ما الحيوان الذي صادفه كل من الذئب واللبؤة من خلال تجوالهما بالغابة العالية الأشجار؟
  3. صف في سطرين إلى ثلاثة أسطر دهاء الذئب وحنكته في التعامل مع المواقف الصعبة؟
  4. هل سبقا لك في يوم من الأيام أن تعرضت لموقف صعب مثل الذئب؟ كيف تصرفت للخروج من هذا المأزق؟
  • في نظرك، لماذا رفض الذئب قراءة ما كتب أسفل حافري الحمار المخطط بالأبيض والأسود؟
  • هل انطلت حيلة الحمار المكتنز على الذئب الماكر؟
  • من خلال مقارنتك للحيوانات الثلاثة، ما الحمار الأشد غباء في النص؟
  1. ما الحيوان الذي يصارع بين الحياة والموت في نهاية الحكاية التي قرأت للتو؟
  2. ماذا كان سيقع للذئب الداهية من خلال ملاقاته للبؤة لو غلب منطق القوة على منطق الفطنة والذكاء والدهاء؟

ستجد أخي الأستاذ أختي الأستاذة روابط جذاذات اللغة الفرنسية القسم الأول بالضغط على الروابط التالية من الوحدة الأولى إلى الوحدة السادسة:

الأولى

الثانية

الثالثة

الرابعة

الخامسة

السادسة

في ذات السياق، يمكنكم تحميل كراسة الكتابة وفق مرجع المفيد في اللغة العربية من خلال الضغط على الرابط التالي

تحميل

عن admin2948

شاهد أيضاً

جذاذات الفرنسية القسم الرابع جميع المراجع

جذاذات الفرنسية القسم الرابع جميع المراجع

جذاذات الفرنسية القسم الرابع جميع المراجع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.